رسالة رئيس مجلس الإدارة

سليمان بن عبدالقادر المهيدب
رئيس مجلس إدارة المجموعة

يختلف مفهوم القيادة باختلاف المتحدث، فقد تعددت الدراسات والكتب في موضوع القيادة، لكني لست بصدد مناقشة المفهوم هذا، بل أريد أن أسلط عليه الضوء من منظور خبرتي فيه.

فأحيانًا لا يختلف اثنان على من يكون السباق والقائد، ففي سباق بسيط هو الشخص المتقدم على الآخر، لكننا نرى القيادة من منظور أوسع، منظور لا يأبه بالمنافسة والتفوق على الغير بل بالتحفيز والإلهام.

دومًا ما نضرب بأبي مثل القيادة وصفاتها، ففي صفحات تاريخ المجموعة على هذا الموقع وصفنا كيف أسس والدي مجموعة المهيدب التي بدأها بشراكة مع أخيه ثم استقل بذاته ليأسس عمله الخاص.

اخترنا بعضًا من مقولاته في قسم التاريخ في الموقع، وكان بإمكاننا استخدامغيرها الكثير، ففي السنوات التي نمت وتحولت فيها الشركة من شركة تجارة أغذية ومواد بناء إلى مجموعة شركات متعددة المجالات، كونت مقولات عبد القادر المهيدب رؤية المجموعة، وأصبحت معتقداته تلك هي التي تؤمن بها المجموعة وسياساته التي اتبعها منهجًا وأساسًا لسياساتنا اليوم.

كانت العديد من مقولاته عملية،فمثلًا "التجارة تحتاج العقار"كانت حافزًا لمن أتى بعده ليشتري المباني والمصانع التي سنعمل منها، وشددت على ضرورة الالتزام التام بنجاح المشروع.

وكانت مقولات أخرى فردية مثل "الثقة تكسب" و "ابنِ العلاقات مع الجميع"، ومقولات كانت بمثابة دليل للنجاح، فمثلًا "توزع الأرزاق قبل الفجر" كانت تعبيرًا مجازيًا لاصطياد الفرص واتخاذ القرارات بدون تأخر، و "تطلع إلى المستقبل دومًا" للتعبير عن أهمية معرفة النزعات والتوجهات في السوق.

أدار والدي عبد القادر مجموعة المهيدب منذ إنشائها وحتى ثمانينيات القرن العشرين حين قرر أن يجعلني وإخواني نتسلم أمور الإدارة اليومية، لكنه ظل في الصورة حيث كانت له كلمة في جميع القرارات المهمة وذلك حتى الأشهر الأخيرة قبل وفاته في 1996،  وبذلك ظل أثر والدي مؤثرًا ومرشدًا للمدراء والعاملين في الشركة التي أسماها باسمه وكبرها ووسعها ونوع مجالاتها، ويستمر أثره رحمه الله في المجموعة حتى يومنا هذا.

كان والدي عبد القادر قائدًا بالمعنى الذي أراه الأصح، فكان يعمل أكثر من غيره ويتحمل أعباءً أكبر مما قد يتحملها الآخرون، كما طور رؤيته الخاصة التي جلبت له النجاح وأعطاها لغيره، واتخذ أصعب القرارات وتحمل أشق المسؤوليات طوال مسيرته المهنية.
قد يعتقد البعض أن القائد هو من يتبعه الناس، لكني أرى أن القائد هو من يلهم الآخرين لتحقيق هدف مشترك.

 

سليمان بن عبدالقادر المهيدب
رئيس مجلس إدارة المجموعة